Monday, May 26, 2008

صدق أو لا تصدق

عجائب ولاد الميتـ ـناقة



امس وفى احد الفنادق الكبرى خارج القاهرة، كنت فى حالة استرخاء تام استمع لموسيقى هادئة بينما امتع عينى خلسه من وراء نظارتى الشمسية بين الحين والاخر بمشهد رائع تختلط فيه خضرة الاشجار بألوان الزهور واطفال تلهو فى مياه البيسين فى براءة وسعادة فتتراقص اشعة الشمس المنعكسة على سطح المياة وكأنها تعزف سيمفونية، وجوه جميلة مبتسمة ومزيج من الملامح المصرية والاجنبية تضيف حالة من الحيوية والارتياح للمكان... وفجأة.. اشخاص بملامح قاسية بعضهم يرتدى ملابس عربية والبعض ملابس عادية ورجل بملابس ملطخة بالدماء يحمل سكين ضخم فى يده ويجر باليد الاخرى خروف، وقبل ان الم تماما بما يدور، طرح الرجل الخروف ارضا على حافة البيسين وذبحه امام الجميع فى مشهد بشع وسط صراخ الاطفال واصوات استنكار وهرج ومرج

مشهد بشع مر كالصاعقة المروعة، ما هذا الجنون؟ يذبحون خروف فى وسط النهار، على حافة البيسين، دون مراعاة لاطفال واصول وآداب المكان؟ اكاد لا اصدق ما رأيت! فى عرف من ومن هم هؤلاء الاوباش الاقذار الهمجيين؟

إنتهى الهرج والمرج وتحول المشهد الهادئ الرائع الى مكان ملئ بالدم والفوتيات الفارغة، لم اكن الوحيد الذى على صوته طلبا فى تفسير لما جرى من موظفى الريسيبشن

حتى جائنا موظف مسئول معتذرا عما حدث رغما عنه من احد النزلاء، وهنا تعالت اصوات
الاستنكار: هو الاوتيل نزلائه جزاريين؟ وهنا تدخل رجل عرف نفسه بإسم باسم الحديدى رئيس قطاع الغرف بالاوتيل وقال: يا سادة لقد حاولت منع ما يحدث قبل وقوعه ولكنهم تمكنوا من استخراج إذن من شرطة السياحة عندما اعترضت على مرور الخروف والجزار والحرس من صالة كبار الزوار، لان صاحب الخروف هو الامير ترك بن عبدالعزيز الذى قام بذبحه تشكرا لله على شفاء ابنته الاميرة سماهر! إولاد دين الكلب، مش كفاية الشوارع والبلد وسخوها بدينهم وتراثهم وخراهم.. كمان الاماكن دى مش عارفين نقضى فيها يوم من غير ما يوسخوه

موضوع شكر اصنامهم لن ينتهى.. عبدالمطلب شكر اللات والعزى بمائة ناقة ذبحا من اجل انقاذ ابنه عبدالله، ومحمد ابن امنة وضعوا على رأسه مائه ناقه لمن يأتى به حيا او ميتا.. لكن يبدو ان مفعول ميتـ ـناقة عبدالمطلب انقذ حياة ابن الميتـ ـناقة.. واحنا اتكتب علينا نعيش وسط اولاد دين الميتناقة


19 comments:

Anonymous said...

el7a2 mesh 3aleh da wah7ed etraba fe zriba w masaibo kteera. el7a2 3ala elm3rasen eli sam7olo. dol 3arb mota'7lefin weli be3mloh fe masr mish momkin ye3mloh fe makan tani. 3andak 7aq 3alm wlad metnaka :-)

Anonymous said...

أنت يابنى بتجيب التعابير اللغوية دى منين. مش ممكن هذا التمكن فى اختراع التعابير الهادفة, انا قارىء لأنيس منصور وأحمد رجب وأعرف ان الاول عبارتة سريعة بسيطة والاخر ساخر ومخترع للتعابير الجديدة. اهنئك من كل قلبى على هذة الموهبة والتى اتمنى استغلالها حتى ينكشح هذة الباذاءات من بلادنا العزيزة مصر أم الدنيا غصب عن عين الجهلاء العملاء رجال الدين الجواسيس باثر رجعى. صدقنى لقد وقعت على الارض من الضحك عندما قرأت تعبيرك " صدق الله العبيط" قلت لنفسى مش ممكن هذا التعبير العبقرى. شكرا لك ونرجوا مزيدا من التفرغ للمدونة لكى نستمتع بكل شىء. وختاما "مصر للمصريين..فقط"

Anonymous said...

ههههههههههههههه
موتنى ضحك يا نكنييف اسلوبك بجد رائع

http://el7ad.com/smf/index.php/topic,27190.0.html

اقرا هذا الموضوع هيعجبك اوى

Egyptian Monarchist said...

Dear Nakneef
I have seen and heard a lot of stories about the bastard Turki and his prostitute (known as Hind Elfasi) but such madness is beyond comprehension. But you know what, I do`nt blame the bastard for such a barbaric act: I blame the biggest Bastard of all: Hosni the son of a bitch who sold them the country. NEVER IN THE HISTORY OF EGYPT HAVE WE HAD SUCH A RULER WITH NO DIGNITY OR PRIDE WHATSOEVER. For your information, Turki and his prostitutes were KICKED OUTSIDE Tunisia in 24 hours after a minor incident. Tunisia the poor little country!. Despite my extreme hatered of Nasser, sometimes I feel I miss his national pride. If he was alive today, he would have hung Turki and his brothers from their balls... and of course Salah Nasr would have "sorted" his prostitutes!

نكنييف الحنون said...

Egyptian Monarchist اهلا
واهلا للمشاركين بدون اسماء

شكرا على التعليقات، وتعقيبا على تعليق
Egyptian Monarchist
بصراحة مصر عايشه مآساه بتجرها لهاوية التعصب من يوم انقلاب 1952، وتولى شوية عسسكر لايفقهون شيئ فى سياسة او اقتصاد او تخطيط

ادعو انهم بيحررو البلد من الملكية والرأسمالية وعملاء الاستعمار، والحقيقة ان مفيش واحد منهم بيسيب كرسى الحكم الا على ظهر نقالة! واحد زى كلب العروبة عبدالناصر كان مهووس بالزعامة، خد البلد من فاروق دائنة لانجلترا وسعر الجنيه المصرى يزيد عن عشره دولار اميركى، وماغارش فى ستين داهية قبل ما يدمر اقتصاد البلد فى حروب كان ممكن يتفادها بشوية كياسة ودهاء سياسى.. لكن منين؟ لا صوت يعلو على صوت المعركة.. وما اخذ بالقوة لا يسترد بغير قوة.. الى اخر صلوجاناته اللى دمرت اقتصاد مصر وهبطت بسعر الجنية فى اخر ايامه لـ 80 سنت اميركى

عبدالناصر ماكنش قومجى او وطنى زى ماناس كتير فاكره، لان مفيش واحد وطنى بيحب بلده ممكن يسمح بإهانة شعبه، الكلب صلاح نصر اللى حضرتك جبت سيرته ومعاه الكلب شمس بدران كانوا ذراع عبد الناصر اللى بطش بها بملايين المصريين واول من وضعوا اسس سياسة البطش وامتهان كرامة الانسان المصرى، وزى ما اتخلص منهم بمسرحية محاكمة هزلية اتخلص من شريكه فى جرائمه اللى قال عنه اعز اصدقائه عبدالحكيم عامر.. يعنى عبدالناصر ماكنش اكثر من ديكتاتور مجرم لا تعنية حرية وكرامة المصريين او مصالحهم، ديكتاتور مجرم يرتدى عباءة الوطنية

عبدالناصر جند اقتصاد مصر وجيشها وشبابها لتحقيق اوهام الزعامة والعروبه اللى كان بيحلم بيها، عبدالناصر قتل 260000 جندى وضابط مصرى فى وكسه 67

دمر الهوية المصرية ولغاها من اسم الدولة وجند اطفال وشباب وبنات ومطربى مصر تهتف باحلام القومية العربية فى المدارس والجامعات، فرغ مزارع ومدارس البلد ومصانعها ومستشفياتها من خيرة مزارعيها ومدرسيها ومهندسيها واطباءها وبعتهم للعرب البهايم يعلموهم ازاى يكونوا بنى ادمين، ده غير مساندته لكل حركات الانقلاب العسكرى والخلافات الداخلية من اليمن لسوريا لليبيا للجزائر للعراق لموريتانيا للسودان وكل ده بعتاد وسلاح واموال المصريين! فأرجو محدش يجيب سيرة عبدالخراء لاننا بندفع ثمن اخطاؤه للنهاردة

صحيح عهد مبارك مش احسن من غيره لكن الراجل كان واخدها من السادات مقلب زبالة وبكابورتات طافحه تجار دين على مهربين على فساد على اخوانجية على امراض بيئة، وده مش دفاع عن مبارك، لانه لو عايز يصلح كان بذل جهد اكثر وخطط افضل وطهر البلد من الرشوة والفساد والاخوان والمحسوبية بقوانين رادعة تطبق على الجميع

العسكر عموما ان كانوا مؤهلين لقيادة جيش فهم حتما غير مؤهلين لقيادة شعب واقتصاد امة

اتمنى ان يستعيد الشعب كرامته وقوته الضرورى كى يسترد هويته المصرية وحريته المسلوبه

اما العرب وخرافات العرب وبذاءة وقذارة العرب فلها من يحاربها ويقف لها بالمرصاد.. وانا من هؤلاء

فوزي said...

عمل بربري بكل المقاييس لكن لي تعليق على الصور
هل الصورة بالفعل لإبنته؟ بشرتها بيضاء إن قارنتها ببشرة والدها والملفت للنظر انها غير منقبة أو مرتدية للزي السعودي الاسلامي ومظهرها لا يختلف عن فتيات الليل
شيئ غريب

نكنييف الحنون said...

اهلا فوزى

اخ فوزى.. سمعت عن كريمات تبييض البشرة؟ كريمات صنعت فى بداياتها لاخفاء البقع الجلدية الناشئة عن تقدم العمر او حب الشباب او الكلف..الخ ولكنها لاقت طلب تجارى باهر فى الدول العربية بين صاحبات البشرة القمحية والسوداء لانهم استخدموها لتبييض البشرة! فتجد الفتيات وخاصة فتيات الوسط إياه تغرق وجهها بكريم التبييض بصورة مبالغ فيها مثل بنت ترك بن عبدالعزيز، فتحول وجهها الاسود او القمحى الى وجه جثة خرجت للتو من ثلاجة المشرحة! غلابه

معظم هذه الكريمات خاصة الرخيص منها تحتوى على الهيدروكينون
C6H4(OH)2
كمادة فعالة للتبييض وهى مادة تستخدم بكثرة مع الميتول فى محلول تحميض الصور الفوتوغرافيه وتسبب سرطان الجلد اذا تعرض لها الجلد بصفة متكررة لمدد طويلة.. ولكن للاسف البنات وخاصة الجاهلات والبيئات التعبانة منهن لاهم لها سوى تبييض بشرتها لتبدو بيضاء البشرة

منظرها بشع بنت امير المشخخة، وبعدين حجاب ونقاب وزى اسلامي ايه؟ الحاجات دى للغلابة المضحوك عليهم

Anonymous said...

ترك بن عبدالعزيز آل سعود فضائحه هو وحاشيته كثيرة وقريت انه مديون للبقال والجزار والخضرى وعايش سفلقه على حساب المصريين فى فندق موفينبيك وفى حماية شلة التعريص ونهب قوت المصريين

egyptian monarchist said...

I think you had the impression that I liked Nasser and Salah nasr. Nothing could be further from the truth. I fully agree with every thing you said. It is just that those bastards were simply mass murderers, and so they were feared by all the shitty arabs, and saudis in particular. There is no way that a son of a bitch like turki would have behaved this way if nasser was alive, As for mubarak, I repeat that he is the worst ruler Egypt ever had. There is no doubt that he is very happy to allow the dirty ikhwan to spread their poison, whle he`s in control and he reins them whenever he wishes. The ikhwan provide him with an excellent raison d`etre to justify his rule to the Americans.
Think about it: The Americans would love to see him go, but the alternative is... ikhwan.. so they have to deal with him. The bastard is extremely clever despite his stupid looks!

Anonymous said...

ايه رأيك في تكرار الاعتداء على محلات ذهب اصحابها مسيحيين؟ انت اكيد سمعت عن الحادثتين اللي حصلو في اسبوع واحد فى مصر واسكندريه

نكنييف الحنون said...

Egyptian monarchist اخ

انا متفهم لكلامك لكن انا ضد استخدام العنف الجسدى بكل اشكاله ضد اى مواطن مصرى حتى وان كان مصرى تم تعريب هويته بسلاح الدين، وعبد الناصر كان اسوأ وأول من حكم مصر بهذا الاسلوب الهمجى، انا ضد الاخوان المسلمين وضد اطماعهم واعلم انهم خونة مأجوريين وولائهم ليس لمصر وقد اعلنها مرشدهم مهدى عاكف بمنتهى الوقاحة قائلا: طظ فى مصر وابو مصر! ولكن هذا لا يعنى ان اعاملهم كما عاملهم عبدالناصر، عبد الناصر كان يضعهم احياء فى احواض الاسيد فتذوب اجسادهم وعظامهم! وهذا منتهى الاجرام والوحشية وانا ضد هذه الاساليب الدموية، وكونى اقترحت جمعهم ووضعهم فى الصحراء لممارسة شعائر الدين الذى يتاجرون به فهذا بغرض فضح بضاعتهم وليس بغرض ابادتهم

الخلاصة انا ضد العنف بكل اشكاله ضد اى مواطن مصرى

نكنييف الحنون said...

ردا على السؤال عن رأيى فى حوادث الاعتداء على محلات صاغة اصحابها مصريين مسيحيين

اعتقد ان ما يحدث يعكس مدى تراخى واهمال وزارة الداخلية واجهزتها الامنية فى حماية امن واستقرار المصريين، كذلك مدى اهمال اصحاب محلات الذهب فى حماية انفسهم، لانه ليس بالعسير او المكلف تركيب كاميرات مراقبة داخلية وخارجية ترصد كل حركة فى محيط المحل وداخله وترسل صورها مباشرة الى سيرفر معلوم لدى الاجهزة الامنية او الاسرة ويمكن الرجوع اليه، كذلك تركيب اجهزة انذار داخلية ذات ابواق خارجية عالية وابواب شبكية حديدية اتوماتكية تغلق بمجرد عمل جهاز الانذار

بإختصار.. الامن الوقائى عامل هام وللاسف مهمل من كلى الطرفين، الامن العام الذى تحول الى امن الدولة وليس الشعب، كذلك اصحاب المحلات، انا شخصيا بيتى بما فيها الابواب والشبابيك والمداخل كلها محمية باجهزة انذار ضد الاختراق، وهناك كاميرات خفية تعمل بمجرد اقتراب اى شخص او حتى هاموشة من محيط محدد، حتى سيارتى المتواضعة محمية ضد السرقة واستطيع تتبعها ان تحركت من مكانها ورصدها

الاعتماد على الشرطة فى الحماية غير متوفر لعامة الشعب ولكنه متوفر للحاكم وحاشيته، والاعتماد على الله ضرب من الجهل والخبل والهبل، فإلى ان يعتمد الناس على انفسهم فى حماية ارواحهم وممتلكاتهم لا يجب ان يلوموا سوى انفسهم

Anonymous said...

بصراحة انا نادم اشد الندم على كل السنين اللى ضيعتها فى الجرى وراء الاديان و دراستها وحفظ كتير من نصوصهالانى دلوقتى باكتشف كل ثانية اد اية انا كنت حمار كبييييييير.على العموم انا سعيد جدا انى ما طولتش كتير فى البحث وسعيد اكتر انى الاقى مدونة دسمة زى دى و ياريت تقبلنى صديق لك

نكنييف الحنون said...

اهلا بك صديق للمدونة

لا داعى للندم على ما مضى، وتأكد انه كلما اطلعت كلما ايقنت مدى العبث والخرافات التى تحيكها الاديان حول عقول البسطاء، خاصة الفقراء منهم لانهم المستهدفون دوما

الايمان بالاديان كالادمان ليس من السهل العلاج منه، وكونك انتصرت فهذا يعنى ان ارادتك قوية وان سرطان الدين لم يتمكن من عقلك وارادتك

انصحك بالاستمرار فى القراءة بالاديان ولكن بعين فاحصة باحثة عن الاخطاء حتى تتجنب تماما العودة الى الادمان

تحياتى

Anonymous said...

Does anyone know what's the situation now regarding the alcohols ban at the Grand Hayaat hotel??

Marika

نكنييف الحنون said...

Marika اهلا

صاحب رأس المال (مستثمر سعودى) وراء منع تقديم الكحول بالاوتيل، واعتقد انه لن تكون مفاجأة ان قاموا باستبدال الكونياك والباكاردى بأبوال الابل والبايليز بألبان الابل المثلجة، وقريبا ستفوح رائحة العرب وذوى اللحى من ارجاء الاوتيل الذى لا استبعد ان يتحول الى مرتع لزواج المتعة والمسيار ونكاح ملكات اليمين والدعارة الاسلامية بكل مسمياتها، ويصبح امرا طبيعيا ان تذبح الاضاحى ليس فقط بالبيسين بل بحمامات الغرف
قريبا جدا سيتحول رواده الى اسلاميين وعرب اى الى مزبلة

Anonymous said...

وهو من حقه يمنع الكحول؟ الفندق مكان عام وعلى ارض مصريه!!

نكنييف الحنون said...

يا صاحبى نحن نعيش فى دولة تفشت فيها المحسوبية والتعريص فلا تتعجب ان جلب هذا السعودى فرقة من هيئة الامر بالمنتوف لتفريق الرواد الذكور والاناس والتأكد من انه لا توجد خلوة غير شرعية بين الاجانب! للعلم القانون المصرى لا يحرم او يجرم الخمور ولكنه قنن ونظم تجارتها، والدولة المصرية تنتج المشروبات الكحولية

أحمد منتصر said...

هههههههههه معلش يا نكنييف فعلا معندهمش دم

ع الأقل وساخة

معلش

:)